سياسة

ميقاتي يرحب بإعلان أمل وحزب الله عودة وزرائهما لحضور اجتماعات مجلس الحكومة

رحب رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي بإعلان حزب الله وحركة أمل عودة وزرائهما لحضور اجتماعات مجلس الحكومة.

وجاء في بيان للمكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء أن الأخير يرحب بإعلان التنظيمين العودة إلى المشاركة في جلسات مجلس الوزراء.

وكان حزب الله وحركة أمل قد أعلنا أمس عودة وزرائهما لحضور اجتماعات مجلس الحكومة “استجابة لحاجات المواطنين الشرفاء وتلبية لنداء القطاعات الاقتصادية والمهنية والنقابية، ومنعا لاتهامنا الباطل بالتعطيل ونحن الأكثر حرصا على لبنان وشعبه وأمنه الاجتماعي، نعلن الموافقة على حضور جلسات مجلس الوزراء”.

واعتبر البيان أن قرار الهيئتين السياسيتين “يتلاقى مع الدعوات المتكررة التي أطلقها” ميقاتي “لمشاركة الجميع في تحمل المسؤولية الوطنية، خصوصا في هذا الظرف الدقيق الذي يمر به الوطن، وبما يحفظ الميثاقية الوطنية التي يشدد عليها دولته”. وأعلن المصدر أن ميقاتي سيدعو مجلس الوزراء إلى الانعقاد فور تسلمه مشروع قانون الميزانية من وزارة المالية.

وثمن ميقاتي “الجهود التي بذلها ويبذلها جميع الوزراء لتنفيذ ما ورد في البيان الوزاري ووضع خطة التعافي التي ستنطلق عملية التفاوض مع صندوق النقد الدولي بشأنها”. وقد قاطع وزراء أمل وحزب الله اجتماعات مجلس الحكومة منذ أكتوبر الماضي، مطالبين بإبعاد القاضي طارق البيطار عن التحقيق في ملف انفجار ميناء بيروت بدعوى قيامه بتسييس القضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض