أخبار دولية

روسيا تعتبر الملحق العسكري البلغاري في موسكو “شخص غير مرغوب فيه “

أعلنت وزارة الخارجية الروسية ،اليوم الاثنين، نائب الملحق العسكري البلغاري “شخص غير مرغوب فيه “.

وأمهلت روسيا رسميا نائب الملحق العسكري بالسفارة البلغارية في موسكو ،بدرجة عقيد ، 72 ساعة لمغادرة البلاد .

وقالت وزارة الخارجية الروسية إن هذا كان ردا على “قرار بلغاريا غير المبرر” بطرد “الملحق العسكري والجوي والبحري في السفارة الروسية في صوفيا” من البلاد في شهر دجنبر الجاري.

وفي 18 دجنبر، أعلنت وزارة الخارجية البلغارية عن طرد الدبلوماسي الروسي بعد أن قال المدعي العام للبلاد، إيفان جيشيف، إنه جمع أدلة على أن هذا الملحق العسكري كان يجمع معلومات عسكرية سرية في البلاد منذ عام 2017، خاصة حول عدد القوات الأمريكية التي تحل بالبلاد.

وبحسب المدعي العام البلغاري، تلقى الدبلوماسي المدان معلومات تشكل سرا من أسرار الدولة من مواطن بلغاري كان لديه إمكانية الوصول إلى هذه المعلومات.

وقبل ذلك، طردت بلغاريا دبلوماسيين روسيين في شتنبر الماضي. واتهمهما مكتب المدعي العام بالتجسس والقيام بأنشطة استخباراتية منذ عام 2016 وعملا على جمع معلومات حول الجيش البلغاري، وطريقة تسليحه، ولا سيما عن طائرة “إف 16 بلوك 70”. ووصفت موسكو طردهما بأنه “غير معقول “، ورد ا على ذلك طردت في أكتوبر الماضي دبلوماسيين بلغاريين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض