مجتمع

أكادير .. لقاء حول مشروع مخطط التهيئة الخاص بالقطب الحضري الجديد لأكادير

شكل موضوع “مشروع مخطط التهيئة الخاص بالقطب الحضري الجديد لأكادير”، محور لقاء نظم، مؤخرا بأكادير، والذي تم خلاله تسليم هذا المشروع للجنة التقنية المحلية.

وذكر بلاغ للوكالة الحضرية لأكادير أن هذا اللقاء، الذي ترأسه والي جهة سوس ماسة عامل عمالة أكادير إداوتنان، أحمد حجي، يعتبر المرحلة الأولى ضمن مسلسل للتشاور القانوني الخاص بهذه الوثيقة التعميرية قبل إحالتها على البحث العمومي والتداول الجماعي، كما شكل فرصة لإغناء التفكير والرفع من قيمة مشروع مخطط تهيئة القطب الحضري الجديد، الذي سبق للوكالة الحضرية أن أطلقت عملية التفكير بخصوصه منذ سنة 2018، وبدعم من مجموعة من المصالح المحلية.

وتندرج هذه الوثيقة ضمن توجيهات التصميم المديري للتهيئة الحضرية لأكادير الكبير، الذي تتولى الوكالة الحضرية في إطاره صياغة وثائق التخطيط المتعلقة بالمواقع الاستراتيجية التي تكتسي أهمية ذات أولوية بالنسبة لأكادير الكبير، ومن ضمن هذه المواقع القطب الحضري الجديد الذي يضم بنيات مهيكلة من قبيل الملعب الكبير “أدرار”، والمركز الطبي الجامعي، وبعض مؤسسات التعليم العليا مثل كلية الطب والصيدلة بأكادير، والمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية.

ويتوخى من مشروع مخطط تهيئة القطب الحضري الجديد لأكادير، الذي يشمل مساحة تصل حوالي 1200 هكتار، تطوير منطقة حضرية نوعية تصنف ضمن ما يعرف ب” الجيل الجديد من الأقطاب الحضرية” المواكبة للدينامية الجديدة للاستثمار، والهادفة إلى إطلاق قطاعات كفيلة باستقبال أنشطة جديدة تتلائم مع التوجهات الحالية لأكادير، ولها القدرة الكافية على استدراك العجز الحاصل في مجال التجهيزات الموجهة للمشاريع العامة والخاصة المرتبطة بقطاعات الرياضة والصحة والتكوين والبحث الجامعي.

وحسب المصدر نفسه، فإن القطب الحضري الجديد لأكادير، الذي وضع تصوره طبقا لمقاربة تراعي التوازن بين الأنشطة التي سيستقبلها، يضم ثلاثة أقطاب فرعية أولها قطب الرياضة الممتد على حوالي 429 هكتار في محيط الملعب الكبير لأكادير”أدرار”، وقطب الصحة ـ التكوين الذي يشغل حوالي 339 هكتار في محيط المركز الطبي الجامعي، أما القطب الفرعي الثالث فهو مخصص للتعمير.

ومن شأن هذه الوثيقة، التي تندرج في إطار مخطط حضري عملي ومتجدد، أن تتيح الفرصة لتنزيل الرهانات الجديدة للتنمية الحضرية، فضلا عن كونها تكتسي طابعا متجددا في ما يتعلق بالقوانين المؤطرة للمشاريع والأنشطة التي من المقرر أن يستقبلها هذا القطب الحضري الجديد لأكادير.

حضر اللقاء، بالخصوص، رئيس المجلس الجهوي، ونائب رئيس الجماعة الترابية لأكادير، إلى جانب باقي الشركاء المعنيين بالمشروع.
a

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض