رياضة

غوارديولا يعتبر مشروع الدوري السوبر الاوروبي “لا يمت إلى الرياضة بصلة”

اعتبر الإسباني بيب غوارديولا مدرب فريق مانشستر سيتي الانجليزي، اليوم الثلاثاء، أن مشروع الدوري السوبر الاوروبي “لا يمت إلى الرياضة بصلة”.

وقال غوارديولا، في تصريح صحفي، إن النظام المغلق للبطولة الجديدة “لا يمت الى الرياضة عندما تنعدم العلاقة بين الجهود والمكافأة”.

وتابع “من غير العادل عندما يكافح فريق ويصل الى الطليعة ومن ثم لا يمكنه التأهل لأن النجاح دائما مضمون لأندية محددة”.

وتساءل غوارديولا عشية لقاء مضيفه أستون فيلا في الدورة ال33 من الدوري الممتاز “يقولون إن خمسة أندية بإمكانها التأهل إلى هذه المسابقة، ولكن ماذا لو أن الفرق الـ15 لا تقدم موسما جيدا وتنافس فيها؟ هذه ليس رياضة”.

ويضمن مشروع الدوري السوبر الاوروبي الذي سيتنافس فيه 20 فريقا، مقعدا للأندية المؤسسة كل عام حيث من المتوقع أن يرتفع عددها من 12 الى 15، على أن تتنافس خمسة فرق للتأهل وفق معايير تحدد لاحقا.

وأعلنت ستة أندية إنجليزية (ليفربول، مانشستر يونايتد، أرسنال، تشلسي، مانشستر سيتي، توتنهام)، مع برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد الاسبانية، يوفنتوس وإنتر وميلان الإيطالية الاحد إطلاق مسابقة قد تنسف دوري أبطال أوروبا.

ولاقت هذه الخطوة انتقادات هائلة من جهات عدة أبرزها الاتحادين الاوروبي “ويفا” والدولي “فيفا” واتحادات إنجلترا، إسبانيا وإيطاليا، إضافة الى العديد من الشخصيات السياسية.

وكان الاتحاد الأوروبي قد هدد باستبعاد هذه الأندية ومنع لاعبيها من المشاركة في البطولات القارية والمسابقات المحلية من ضمنها دوري أبطال أوروبا بيد أن رئيس ريال مدريد ورئيس الدوري السوبر الجديد فلورنتينو بيريس اعتبر أن هذا الامر “مستحيل”.

من جهته، قال رئيس الاتحاد الدولي السويسري جاني إنفانتينو إنه يتعين على الأندية المنشقة “تحمل عواقب قرارتها” جراء هذا الانفصال.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض