اقتصادغير مصنف

المغرب يتجه بقوة نحو تصنيع الإمدادات الطبية لطب الأسنان

أكدت د. دنيا ميديوني، مديرة مشروع طب الأسنان، على التزام المغرب الراسخ بتحقيق السيادة الصحية وتوفير العلاج لجميع المواطنين من خلال التوجه نحو تصنيع الإمدادات الطبية المتعلقة بقطاع طب الأسنان. وأوضحت د. ميديوني أن هذا التوجه يأتي في ظل التطورات الملحوظة التي يشهدها طب الأسنان في المملكة، مما شجع المهنيين ومؤسسة “مشروع طب الأسنان” على تعزيز الشراكات الدولية لجلب أحدث التقنيات وتوفير المنتجات الطبية الحديثة لعلاج الأسنان.

الرقمنة والذكاء الاصطناعي: مفتاح التطور

أشارت خبيرة اللوازم الطبية إلى أن الرقمنة والذكاء الاصطناعي يلعبان دورًا محوريًا في تطور قطاع طب الأسنان اليوم. وبناءً على ذلك، تسعى مؤسسة “مشروع طب الأسنان” إلى دمج أحدث التقنيات في هذا المجال، مع التأكيد على أن المنتدى الدولي “معرض طب الأسنان 2024” يشكل منصة مثالية للتواصل مع المتخصصين، بما في ذلك أطباء الأسنان ومرممو الأسنان، للعمل معًا على تقديم أفضل الخدمات الصحية والعلاجية للمغاربة على أعلى مستوى.

المؤتمرات العلمية: تبادل المعرفة وتعزيز المهارات

كما أبرزت د. ميديوني أهمية المؤتمرات العلمية التي تُقام ضمن فعاليات المنتدى، والتي تساهم في تزويد أطباء الأسنان بالمعلومات والتطبيقات والتدريبات العلمية الجديدة، مما يُمكنهم من مواكبة التطورات المتسارعة في هذا المجال والعمل بكفاءة عالية.

مشروع طب الأسنان: تعزيز التعاون الدولي

يُواصل مشروع طب الأسنان جهوده لتطوير أعمال تجارية مع دول في آسيا وأوروبا وأمريكا، بهدف جلب تقنيات وآلات وأدوات ومنتجات صحية جديدة لطب الأسنان. ويهدف هذا التعاون إلى توفير العلاج للمواطنين المغاربة بطريقة تتوافق مع تطلعاتهم واحتياجاتهم الصحية، وذلك من خلال دعم أطباء الأسنان في القطاعين العام والخاص.

تنظيم مثل هاته التظاهرات يبين التزام المغرب الراسخ بتطوير قطاع طب الأسنان وتعزيز قدراته، وذلك من خلال تصنيع الإمدادات الطبية، وجلب أحدث التقنيات، وتطوير مهارات أطباء الأسنان. كما يُسلط الضوء على أهمية التعاون الدولي في تحقيق هذه الأهداف، بما يُساهم في توفير أفضل الخدمات الصحية للمواطنين المغاربة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × 4 =

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض