أخبار دولية

شركتا أدوية تعدان بتخصيص 200 مليون جرعة لقاح ضد كوفيد-19 للدول الفقيرة

وعدت مختبرات “سانوفي” و”جي إس كيه” الأربعاء بتخصيص 200 مليون جرعة من اللقاح الذي تطوره لبرنامج “كوفاكس” الدولي الذي باشرته منظمة الصحة العالمية بهدف المساهمة في ضمان توزيع عادل للقاحات المقبلة ضد كوفيد-19.

وافادت شركتا سانوفي الفرنسية وجي إس كيه البريطانية عن “توقيع إعلان نوايا مع +غافي+” التحالف العالمي للقاحات والتحصين المشرف على برنامج “كوفاكس” العالمي لجمع مشتريات اللقاحات “بهدف ضمان وصول عادل ومنصف للقاحات المحتملة ضد كوفيد-19 لجميع الدول المشاركة”.

وتابع البيان أن الشركتين “تعتزمان وضع 200 مليون جرعة من لقاحهما (…) في تصرف” البرنامج “في حال صادقت عليه السلطات النظامية وبشرط توقيع عقود”.

وباشرت “سانوفي” و”جي إس إيه” في سبتمبر اختبارات سريرية على البشر للقاحهما بمشاركة 440 شخصا، وهما تتوقعان الحصول على أولى النتائج “في مطلع ديسمبر 2020 على أن يكون بالإمكان إطلاق تجربة محورية من المرحلة الثالثة قبل نهاية السنة”.

وأوضحت الشركتان “إذا أظهرت بيانات هذه التجارب إثباتات كافية لتقديم طلب ترخيص، فمن المتوقع رفع طلب موافقة طبق التنظيمات منذ النصف الأول من العام 2021″.

وقال نائب الرئيس التنفيذي لـ”سانوفي باستور” إن “التعهد الذي نقطعه اليوم يمنحنا جماعيا أفضل فرص للسيطرة على الجائحة” بحسب ما نقل عنه البيان مؤكدا “العزم على التثبت من أن لقاحاتنا ضد كوفيد-19 سيكون سعرها متاحا وستكون متوافرة للسكان الأكثر عرضة في جميع أنحاء العالم”.

من جهته قال روجر كونور رئيس “جي إس كيه” للقاحات “منذ أن باشرنا تطوير اللقاحات ضد كوفيد-19، تعهدت جي إس كيه بوضعها في متناول الجميع في كل أنحاء العالم”.

وانضم 167 بلدا إلى هذه الآلية الدولية لشراء وتوزيع اللقاحات، هي 92 بلدا ذات دخل متوسط أو متدن ستتلقى جرعات مجانا، و75 بلدا غنيا ستتزود باللقاحات عبر كوفاكس على أن تدفع ثمنها بنفسها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى