أخبار دولية

طوكيو – لندن .. اتفاقية التجارة تدخل حيز التنفيذ بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

دخلت اتفاقية التجارة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بين اليابان والمملكة المتحدة حيز التنفيذ، اليوم الجمعة، مما يضمن استمرارية الأعمال ويعزز العلاقات الثنائية حيث تسعى لندن للانضمام إلى اتفاقية التجارة الحرة للشراكة عبر المحيط الهادي.

وذكرت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية أن طوكيو ولندن وقعتا اتفاقية التجارة الحرة في شهر أكتوبر الماضي، حيث توقف الاتفاق التجاري القائم بين اليابان والاتحاد الأوروبي عن تغطية المملكة المتحدة أمس الخميس، في نهاية الفترة الانتقالية بعد خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي في يناير 2020.

وكان من الممكن أن يؤدي عدم وجود اتفاق إلى فرض الدولتين رسوما جمركية أعلى على التجارة الثنائية.

جدير بالذكر أن الاتفاق بين اليابان وبريطانيا يماثل إلى حد كبير اتفاقية التجارة الحرة بين اليابان والاتحاد الأوروبي، والتي تتضمن الإلغاء التدريجي للرسوم الجمركية البريطانية على السيارات اليابانية بحلول سنة 2026، والإلغاء الفوري لرسومها على معظم السلع الزراعية اليابانية مثل لحوم البقر والشاي.

وبموجب الاتفاقية الثنائية، لم تمنح اليابان، بريطانيا معاملة تفضيلية جديدة للواردات الزراعية، على الرغم من أن القضية كانت نقطة رئيسية خلال مفاوضات استمرت أربعة أشهر حتى أكتوبر الماضي.

من جانبها، قالت لندن إن الصفقة مع طوكيو، وهي أول اتفاقية تجارية للمملكة المتحدة مع اقتصاد كبير بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي، هي نقطة انطلاق رئيسية في تطلعها للانضمام إلى اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ، وهي اتفاقية تجارة حرة إقليمية تضم 11 دولة منها اليابان وأستراليا وكندا وفيتنام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض