رياضة

حاليلوزيتش: المنتخب المغربي يخوض مباراته ضد السودان بنفس الأداء والثقة

قال مدرب المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم وحيد خليلوزيتش ، اليوم الخميس ، إن المنتخب سيخوض المباراة التي ستجمعه مساء غد الجمعة بنظيره السوداني برسم الجولة الخامسة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم (قطر 2022)، بنفس الأداء والثقة التي خاض بها المباريات السابقة.

وأضاف خليلوزيتش، في تصريح صحفي على هامش حصة تدريبية بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط عشية المباراة ، أن المجموعة الوطنية جاهزة لخوض هذه المباراة بنفس العزيمة والإرادة لتحقيق نتيجة الفوز في هذه المقابلة .

وتابع مدرب أسود الأطلس أن عناصر المنتخب مدعوة لمواصلة الأداء الجيد الذي أبانت عنه خلال مجريات التصفيات ، وتحقيق الفوز في مباراتي السودان وغينيا لضمان التأهل إلى المحطة المقبلة بالمستوى المعهود.

وبعد أن نوه بالأداء الجيد للاعبين والاستعدادات الجارية ، قال المدرب البوسني إن ” باب المنتخب مفتوح أمام أي لاعب يبرهن عن أداء جيد ويبدي انخراطه وجاهزيته لإسعاد الجماهير المغربية” .

وفي سياق متصل ، أكد خليلوزيتش أن كتيبته لم تتأثر بالغيابات على اعتبار وجود عناصر بديلة بنفس الأداء والكفاءة.

وأضاف أن المهاجم يوسف النصيري سيغيب عن الميادين لمدة أسبوعين وثلاثة أسابيع، مؤكدا أن الأخبار المتداولة بشأن غيابه لمدة ثلاثة أشهر ” لا أساس لها ” وبالتالي سيكون حاضرا في المنافسات المقبلة وخاصة كأس أمم افريقيا بالكاميرون.

من جانبه ، أكد غانم سايس أن الاستعدادات التي يخوضها عناصر المنتخب الوطني تمر في أجواء جيدة وأن اللاعبين تحذوهم إرادة كبيرة لمواصلة المسيرة الإيجابية والمشوار الجيد في رحلة التصفيات بدون خسارة ، مشددا على تحقيق الفوز في مباراة السودان بنفس الطريقة والأداء. وأكد عميد المنتخب الوطني أنه يمتثل لتعليمات المدرب واللعب في أي مركز ضمن صفوف الفريق الوطني ، مضيفا إنه “ليس هناك أي إشكال في تغيير الخطط، والتأقلم في جميع المباريات”.

وعبر عن ارتياحه لأداء والمستوى الجيد الذي أبانت عنه التركيبة البشرية لأسود الأطلس.

من جانبه، قال المهاجم ريان مايي إن المجموعة، التي حققت إلى حد الان نتائج جد مرضية ستلعب مباراة السودان بنفس الأداء والطريقة للظفر بثلاثة نقاط ومواصلة المشوار الجيد لضمان التأهل إلى مونديال قطر.

وأشار إلى أن المنتخب الوطني، الذي يتوفر على عناصر قوية، على أتم الاستعداد “بدنيا ونفسيا” لربح رهان هذه المباراة القوية وتأكيد حضوره المعتاد للدفاع بقوة عن القميص الوطني وتحقيق تطلعات الجماهير المغربية.

وكان الناخب الوطني قد استدعى سفيان العكوش ، لاعب نادي إف سي ميتز الفرنسي، لأول مرة لتعويض غياب أيوب العملود (الوداد البيضاوي)، الذي تمت المناداة عليه للالتحاق بالمنتخب الوطني الرديف.

وسيغيب عن تشكيلة المنتخب الوطني كل من سليم أملاح وحارس المرمى منير الكجوي بسبب الإصابات، فيما سيكون أحمد رضا التكناوتي الحارس الثالث لأسود الأطلس.

ويخوض المنتخب الوطني ، منذ الاثنين الماضي، إستعداداته لخوض المباراتين اللتين ستجمعانه بكل من منتخب السودان ومنتخب غينيا يومي 12 و16 نونبر الجاري بمدينتي الرباط والدار البيضاء على التوالي.

وتعد مباراة المغرب والسودان ، السابعة في تاريخ الموجهات المباشرة بين المنتخبين، حيث التقيا من قبل في ست مباريات كانت كلها رسمية.

ويتصدر أسود الأطلس ترتيب المجموعة ب 12 نقطة من أربعة انتصارات، بفارق ثماني نقط كاملة عن منتخب غينيا بيساو الوصيف، وتسع عن منتخب غينيا، فيما يتذيل منتخب السودان ترتيب المجموعة برصيد نقطتين، حصدهما من تعادلين وتلقيه هزيمتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض