أخبار دولية

الجيش الكيني يقتل أربعة عناصر من حركة “الشباب” الصومالية

لقي أربعة عناصر يشتبه في انتمائهم لحركة الشباب الصومالية الجهادية مصرعهم خلال غارة شنتها قوة من الكوماندوز تابعة لقوات الدفاع الكينية، اليوم الأحد، في غابة “بوني” بمقاطعة (لامو) على الحدود مع الصومال، وفق ما أفادت به وسائل إعلام محلية.

وأضافت المصادر ذاتها، نقلا عن قوات الدفاع الكينية، أنه تم القبض على عنصر آخر يشتبه في انتمائه للقاعدة خلال هذه العملية التي تم تنفيذها عقب سلسلة من التحذيرات التي وجهها سكان مقاطعة (لامو) بشأن وجود إرهابيين في المنطقة.

وتأتي غارة الجيش الكيني بعد أسبوع من اختطاف زعيم محلي في مقاطعة “واجير” (20 كلم من الحدود مع الصومال)، وتم قطع رأسه من قبل حركة الشباب.

ووفقا للشرطة الكينية، فقد تم قطع رأس عمر عدن بول، نائب رئيس محلية “قمري” (مقاطعة وجير) بوحشية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض