سياسة

إنشاء قنصلية عامة بمدينة العيون خطوة تاريخية وإستراتيجية

قالت وكيل وزارة الخارجية البحرينية، الشيخة رنا بنت عيسى بن دعيج آل خليفة، إن إنشاء قنصلية عامة لمملكة البحرين بمدينة العيون بالصحراء المغربية يعد خطوة تاريخية وإستراتيجية في مسيرة العلاقات الراسخة بين البلدين الشقيقين وما تتسم به من رقي وازدهار على كافة المستويات.

وأكدت خلال لقائها اليوم الأربعاء بسفير المغرب لدى مملكة البحرين مصطفى بنخيي، أن افتتاح قنصلية عامة يجسد موقف مملكة البحرين الثابت والداعم للمملكة المغربية ولكل ما فيه أمنها واستقرارها ويحفظ سيادتها وكافة حقوقها.

وأضافت المسؤولة البحرينية أن افتتاح القنصلية العامة للبحرين في مدينة العيون سيعطي دفعة قوية للجهود المستمرة للبلدين الشقيقين للمضي بمختلف أوجه التعاون المشترك إلى آفاق أرحب ، وتطوير سبل التنسيق المتبادل تجاه القضايا الإقليمية والدولية وبما يعزز مصالح البلدين ويلبي طموحات شعبيهما في المزيد من التقدم والرخاء.

كما أعربت عن اعتزاز مملكة البحرين بقيادة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة بالعلاقات الأخوية القوية مع المملكة المغربية الشقيقة.

وذكرت ، من جهة أخرى ، بالنتائج الإيجابية المهمة واللقاءات المثمرة لوزير الخارجية البحريني ، عبد اللطيف بن راشد الزياني، خلال زيارته مؤخرا إلى المغرب، مما يعكس الرغبة المشتركة في توطيد التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين في جميع المجالات.

من جانبه ،أكد سفير المغرب بالمنامة، حرص المملكة المغربية الدائم على تعزيز العلاقات الأخوية الوثيقة التي تجمع بينها وبين مملكة البحرين، وتقدير المغرب البالغ للمواقف الأخوية الثابتة لمملكة البحرين الداعمة للمملكة والتي تجسد مدى عمق ومتانة العلاقات بين البلدين الشقيقين.

كما أبرز الدور المهم الذي تقوم به مملكة البحرين من أجل تطوير العمل العربي المشترك وحفظ أمن واستقرار المنطقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض