مجتمع

بني ملال-خنيفرة: أكاديمية التربية والتكوين تدعم البحوث التربوية

أعلنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة عن فتح باب الترشيح لاقتراح مشاريع بحوث تربوية في وجه كافة الأطر التربوية والإدارية العاملة بالجهة، من أجل الاستفادة من الدعم المخصص لإنجاز هذه البحوث التربوية.

وأوضح بلاغ للأكاديمية أن هذا الترشيح يهم المفتشات والمفتشين، والمكونات والمكونين بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين، والأطر التربوية والإدارية العاملة بالمؤسسات التعليمية وبالبنيات الإدارية، مضيفا أن الاستفادة من هذا الدعم المخصص لإنجاز هذه البحوث التربوية ستتم وفق الشروط والترتيبات الواردة بالإعلان الخاص بهذه المبادرة التربوية ( https://aref-bk.men.gov.ma/ar/Documents/dem301220.pdf ).

وتهم مواضيع البحوث التربوية ذات الأولية المحددة من قبل هذه الأكاديمية مجالات المناهج، وتقويم التعلمات، والتوجيه التربوي، وتكوين المدرسين، والحياة المدرسية، وتوظيف تكنولوجيات الإعلام والاتصال في التعلمات، وظاهرة الهدر المدرسي، والتعليم عن بعد، وسبل الارتقاء بالتعليم الذاتي، وأثر برامج الدعم الاجتماعي، والتدبير الإداري والمالي، وفعالية المؤسسات التعليمية، والتربية الدامجة وفعالية ونجاعة مشروع المؤسسة.

وتأتي هذه المبادرة التربوية في سياق مواصلة تنزيل المشاريع المتعلقة بتنفيذ أحكام القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، وخاصة المتعلقة بمأسسة وتحفيز البحث التربوي والاجتماعي، واستثمار نتائجه من أجل الرفع من جودة البرامج والمناهج والتكوينات، خدمة للمشروع المجتمعي للبلاد، وتفعيلا لمهام الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة، وخاصة المرتبطة بالإشراف على البحوث التربوية، والنشر والتوثيق التربوي، وإعداد الدراسات المتعلقة بالتربية والتكوين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض