سياسة

معاشات: التصفية تحدث انقساما في صفوف المستشارين

التشويق يتواصل. ففي الوقت الذي تمت الموافقة فيه على تصفية نظام معاشات البرلمانيين، لا يزال استرداد المساهمات التي دفعها البرلمانيون تثير المزيد من الخلافات، إلى حد أن مسؤولي الغرفة الثانية للبرلمان اضطروا إلى إرجاع مشروع القانون حول التصفية إلى لجنة المالية والتخطيط من أجل إعادة دراسته.

مصادر برلمانية تؤكد أنه لا ينبغي أن ننسى أنه بعكس نظام النواب الذي توقف عن تقديم خدماته منذ سنوات بسبب اختلال في التوازن المالي، فإن نظام المستشارين لم يعان من عجز ويمكن أن يستمر في العمل بشكل طبيعي لمدة سنتين أو ثلاث سنوات أخرى. وهكذا، اضطر مسؤولو الغرفة الثانية إلى التراجع إلى الوراء وإعادة برمجة النص في اللجنة من أجل إعادة مراجعة المقتضيات موضوع الخلاف.

* ليكونوميست

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض