أخبار دولية

أعمال العنف في جنوب إفريقيا تثير مخاوف بشأن نقص الوقود

أثارت أعمال العنف، التي تعيشها أرجاء مختلفة من جنوب إفريقيا منذ عدة أيام، مخاوف بشأن نقص الوقود، خاصة بعد الإغلاق الاضطراري لمصفاة تكرير كبيرة في شرق البلاد.

وأعلنت مصفاة النفط بجنوب إفريقيا (سابريف)، التي تنتج 35 بالمائة من طاقة التكرير في البلاد، عن حالة القوة القاهرة والإغلاق المؤقت لمنشآتها بسبب أعمال العنف والنهب المستمرة في جنوب إفريقيا.

وأبرزت المصفاة، الواقعة في مقاطعة كوازولو ناتال، وهي إحدى المناطق الأكثر تضررا من أعمال العنف، أنها اضطرت إلى اتخاذ القرار الصعب بإغلاق منشآتها.

وأوضحت الشركة أنه “بسبب الاضطرابات المدنية في البلاد وتعطل طرق الإمداد داخل وخارج كوازولو ناتال، أعلن موردو المواد الضرورية لعملياتها عن تعليق عمليات التسليم للمصفاة بسبب مخاوف تتعلق بسلامة العاملين والأضرار التي لحقت بعرباتهم”.

من جانبها، حذرت جمعية مصنعي السيارات في جنوب إفريقيا من أن البلاد قد تواجه نقصا في الوقود في الأيام المقبلة بسبب تعطل العمليات في هذه المصفاة المهمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض