مجتمع

شفشاون ..إطلاق حملات تحسيسية لحث المواطنين والسياح على الالتزام بالإجراءات الصحية الاحترازية

 انعقد الاثنين بمقر عمالة إقليم شفشاون، اجتماع تزامن مع إطلاق حملة تحسيسية على صعيد الإقليم ستنظم طيلة فصل الصيف ، وتروم حث المواطنين والمواطنات على الالتزام التام بالإجراءات الصحية الاحترازية. ويأتي هذا الاجتماع ، الذي ترأسه عامل إقليم شفشاون محمد علمي ودان ،بحضور رؤساء الدوائر وفعاليات المجتمع المدني ،في ظل ارتفاع مؤشرات الإصابة بوباء كورونا على الصعيد الوطني، وأيضا على صعيد الاقليم بعد تسجيل حالة وفاة لرجل ثمانيني وحالة أخرى قبل أسبوع، في الوقت الذي يشهد إقليم شفشاون توافد السياح ، خاصة على مستوى المناطق الشاطئية للاقليم ،التي تعتبر وجهة سياحية مهمة تستقطب في كل موسم صيف الآلاف من المصطافين من كافة جهات المملكة المغربية. وفي هذا السياق ، دعا عامل إقليم شفشاون محمد علمي ودان ، في كلمة بالمناسبة ، إلى تعاون جمعيات المجتمع المدني بنفوذ الجماعات الترابية بالإقليم مع السلطات المحلية لارساء خطة تتضمن حملات تحسيسية مندمجة ، لأجل التوعية بأهمية احترام التدابير الوقائية و قواعد النظافة والتعقيم والتباعد الجسدي وتجنب الازدحام والتجمعات غير الضرورية،وكذا حث المواطنين والمواطنات على الالتزام التام بالبروتوكول الصحي المعتمد ، حتى يضمن النجاح لهذه العملية والحد من تفشى الوباء بالاقليم خلال عطلة عيد الأضحى وخلال فترة الاصطياف . وشدد السيد ودان على ضرورة الالتزام بوضع الكمامات الواقية في الفضاءات العامة وفي وسائل النقل ، مبرزا أهمية التحكم في الوضع بشكل استباقي والمحافظة على السلامة الصحية لجميع سكان الاقليم، الذي يتميز بهشاشة منظومته الصحية ،حيث لاتتجاوز الطاقة الاستعابية بمستشفى محمد الخامس 20 من الأسرة ، التي لن تكون قادرة على استقبال المصابين إذا تكاثر عدد الحالات المسجلة . و أبرز أن تراخي المواطنين في الالتزام بالتدابير الاحترازية قد يقود الى فرض الحجر الصحي وما له من تداعيات على الأنشطة الاقتصادية ،مطالبا الأشخاص الذين تخلفوا عن موعد تلقيحهم بالتوجه الى المركز المعنية لتلقي التلقيح وفق الضوابط والشروط المعمول بها . و من جهة أخرى، وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء ، أوضحت رئيسة جمعية الأفق للتربية والتكوين بالجماعة القروية سطيحات إحسان الجيدي، أن الجمعيات المحلية مستعدة للانخراط في هذه الحملة التوعوية ، خصوصا أن عدد المصابين ارتفع في الآونة الأخيرة مع ظهور متحور جديد لكورونا كوفيد19 ،مشيرة الى أنه تم تعبئة أطر ومنخرطي الجمعية وشركائها للمساهمة في إنجاح هذه العملية التحسيسية والتوعوية بشكل شامل ،لما فيه مصلحة للصحية العامة ،وخدمة للاقتصاد المحلي ،خاصة ما يتعلق بالقطاع السياحي الحيوي . وأكدت تجند الجمعية للقيام بحملات تحسيسية ميدانية خاصة على مستوى ثلاث أسواق أسبوعية ، التي تشهد عادة اكتظاظا ونزوح عدد من سكان المداشر قصد التبضع ،وتوعية المعنيين بضرورة توخي الحيطة والحذر والتقيد بشكل صارم بالتدابير الوقائية، لضمان سلامة المعنيين وكذا سلامة المصطافين . وأعرب ممثلو الجمعيات المدنية عن استعدادهم التام للمساهمة ،بكل جدية ومسؤولية ، في الحملات التحسيسية لضمان صحة وسلامة زوار وسكان إقليم شفشاون وتفادي انتكاسة جديدة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض