اقتصاد

شفشاون : التوقيع على 33 اتفاقية لتنزيل برنامج “أوراش” ستحدث 1346 منصب شغل

جرى الأربعاء، بمقر عمالة إقليم شفشاون، التوقيع على الاتفاقيات الخاصة بتنزيل برنامج “أوراش” بين المجلس الإقليمي والجمعيات والتعاونيات والمصالح الخارجية المعنية.

وقد وقع على الاتفاقيات كل من رئيس المجلس الإقليمي اليزيد التاغي ورؤساء المصالح الخارجية المعنية وممثلي 33 جمعية وتعاونية، تم انتقاؤها بناء على معايير محددة من طرف اللجنة الإقليمية لبرنامج أوراش.

وتروم هذه الاتفاقيات تنفيذ 94 ورشا عاما ومؤقتا موزعا على صعيد تراب الاقليم، وستمكن من خلق 1346 منصب شغل، كما ستشكل مجهودا مكملا للمشاريع المنجزة من طرف الدولة والجماعات الترابية بالإقليم.

وتندرج هذه الاتفاقيات ضمن الشراكة بين المجلس الإقليمي ووزارة الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات، في إطار تنفيذ برنامج “أوراش” عامة مؤقتة، والتي تطمح إلى العناية بالعنصر البشري في ظل الظروف الصعبة لجائحة كورونا، واعتبارا للأهمية التي يوليها النموذج التنموي الجديد للنهوض بقطاع التشغيل.

وتميز هذا اللقاء، الذي ترأسه عامل إقليم شفشاون محمد علمي ودان، بحضور الكاتب العام للعمالة سعيد التايك، بتقديم شروحات لفائدة ممثلي الجمعيات والتعاونيات من طرف رؤساء المصالح الخارجية المعنية، من أجل تحقيق التأطير والمواكبة في التنزيل الأمثل لهذه المشاريع، بغية تحقيق أهدافها وإنجازها ضمن الآجال المحددة ووفق البرمجة والمنهجية المسطرة.

وأبرز السيد علمي ودان، في كلمة بالمناسبة، أن هذا المشروع البالغ الأهمية يهدف إلى إدماج الفئات المستهدفة في إطار عقود عمل محددة المدة، تضمن دخلا شهريا وتغطية اجتماعية وتأطيرا داخل الورش بهدف تطوير مهارات وكفاءات المستفيدين، مستعرضا الخطوط العريضة لبرنامج “أوراش” وأهدافه والفئات المستهدفة وآليات تنزيله.

من جهته أوضح رئيس قسم الجماعات المحلية بعمالة إقليم شفشاون، حميد الطوالي، أن هذه الأوراش، المنتظر تنزيلها على مرحلتين ابتداء من أواخر شهر أبريل، تستجيب لحاجيات الساكنة بالوسطين الحضري والقروي على مستوى البنيات التحتية من أجل فك العزلة وتوفير متنفس بيئي وطبيعي، على مستوى البنية التحية لدعم السياحة الشاطئية والجبلية.

وأضاف السيد الطوالي أن هذه الأوراش تتوزع على مجالات متعددة منها العناية بالمعمار وتزيين المراكز السكانية وتنقية النقط السوداء وتهيئ المساحات الخضراء وتسييج وتنقية المقابر، وفتح المسالك وإصلاح الطرق لفك العزلة عن الساكنة بالمناطق النائية.

من جهة أخرى، أبدى مجموعة من ممثلي الجمعيات المستفيدة انخراطهم التام لإنجاح هذا المشروع الطموح، الذي يشمل أساسا الأشخاص الذين فقدوا عملهم بسبب وباء (كوفيد- 19)، وأولئك الذين يواجهون صعوبات في الولوج إلى سوق الشغل.

وجدير بالذكر أن برنامج “أوراش” يروم إحداث 250 ألف فرصة عمل مباشر في غضون سنتي 2022 و 2023 من خلال أوراش عامة صغرى وكبرى مؤقتة بعموم عمالات وأقاليم المملكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض