مجتمع

لحظة تاريخية ومغرب آخر

عبد الكامل دينية

كنت على موعد يوم الجمعة 12 فبراير2021 زوالا مع تلقيح كوفيد 19 بمركز المنار بالرباط ،وقد عشت فرحة مزدوجة ، فرحة بالإقبال الكبير للمواطنين المغاربة وأجانب أيضا على اللقاح وفرحة بتلك اللحظة التاريخية التي أحسست بها وأنا أنتظر دوري في جو عائلي يطبعه حسن الاستقبال وجودة التنظيم للطاقم الإداري و للسلطات المحلية الحريصة على راحة الناس وعلى سير العملية في أحسن الظروف .

ولعل ما زاد من سعادتي، أنني كنت ذلك اليوم من ضمن المليون الأول من المواطنين الذين استفادوا من التلقيح على المستوى الوطني.

وفور وصول دوري ، كان الإستقبال الجيد بقاعة التلقيح مع شخص ثان، ليتم تسجيل المعلومات بسرعة وقياس الضغط مع طرح أسئلة تتعلق بالوضعية الصحية للشخص ، ثم المرور بيسر إلى جناح التلقيح في نفس القاعة وأخذ حقنة التلقيح في أقل من دقيقة ليطلب منك بعد ذلك المرور إلى قاعة الملاحظة لمدة ربع ساعة ، تليها مباشرة عملية قياس الضغط مرة ثانية من طرف الطبيبة لتخبرك أن نوع اللقاح الذي أخذته هو سينوفارم مع توجيه نصائح طبية.

إنها لحظة تاريخية لن أنساها مدى حياتي جعلتني أحس وأشعر بصدق أنني في مغرب آخر، مغرب الحضارة، مغرب المواطن الإنسان، مغرب الأمل والمستقبل، مغرب التضامن والتكافل.
لتعود أمامي تلك الصورة التاريخية التي شاهدها العالم بأسره للملك الإنسان حفظه الله وقد أعطانا الإشارة الأولى للإستفادة من اللقاح.

اللهم احفظ وطننا واحفظ ملكنا الغالي بما حفظت به الذكر الحكيم آمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض