أخبار دولية

ماكرون.. كانبيرا كسرت الثقة مع باريس بعد AUKUS

سارة امغار

خلق قرار أستراليا بوقف مشروع الغواصة حالة من عدم اليقين للشركات الفرنسية والأسترالية حسب تعبير الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. فقد أبلغ الرئيس الفرنسي اليوم الخميس رئيس الوزراء سكوت موريسون أنه كَسَرَ الثقة بين بلديهما وأن الأمر متروك لكانبيرا لإصلاح العلاقات واقتراح خطوات عملية تجسّد رغبة السلطات الأسترالية العليا بإعادة تحديد أسس العلاقات الثنائية ومواصلة عمل مشترك في منطقة المحيطين الهندي والهادئ.

وأوضح الرئيس الفرنسي في أول مكالمة هاتفية بين الزعيمين منذ بداية الأزمة حسب جريدة « ABC NEWS » الأسترالية أن وضعية الشركات الفرنسية ومقاوليها وأيضا الشركات الأسترالية ، المتأثرة بهذا القرار ستحظى بكامل اهتمام الاليزيه.

حث ماكرون موريسون في هذه المكالمة ، التي جاءت قبل قمة الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ على الالتزام بوقف تعدين الفحم واستخدام الفحم لإنتاج الطاقة. وشجع رئيس الجمهورية الفرنسية رئيس الوزراء الاسترالي على اتخاذ اجراءات طموحة تتناسب مع تحديات المناخ.

يذكر أن أستراليا فسخت عقداً مع فرنسا بقيمة ما يقارب 31 مليار يورو لبناء غواصات تقليدية تعمل بالديزل والكهرباء، وقال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون إن بلاده تفضّل تشكيل تحالف مع الولايات المتحدة وبريطانيا، حيث أعلنت أستراليا عن شراكة دفاعية ثلاثية تحت مسمى AUKUSمع واشنطن ولندن في منطقة المحيطين الهادئ والهندي وبموجب الاتفاق الثلاثي ستقوم واشنطن بتزويد كانبيرا بتكنولوجيا وقدرات تمكنها من نشر غواصات تعمل بالطاقة النووية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض