أخبار دولية

بريطانيا.. الشرطة تكشف هوية الشخص الذي يقف وراء انفجار ليفربول

قالت الشرطة البريطانية إنها تعتقد اعتقادا راسخا أن الشخص الذي يقف وراء انفجار ليفربول يدعى عماد السويلمين، ويبلغ من العمر 32 عاما.

وقال رئيس المباحث، أندرو ميكس، من شرطة مانشستر الكبرى في بيان “تحقيقاتنا جارية، لكننا نعتقد بقوة في هذه المرحلة أن المتوفى هو عماد السويلمين، وكان يبلغ من العمر 32 عاما”.

وكانت الشرطة قالت في وقت سابق من يوم أمس إن العبوة الناسفة التي انفجرت في سيارة أجرة بمدينة ليفربول في شمال إنجلترا، أمس الأحد، كان يحملها أحد الركاب وإن الانفجار ينظر إليه باعتباره حادثا إرهابيا.

من جهتها، قالت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل إن البلاد رفعت مستوى التهديد الأمني الذي يمثله الإرهاب إلى “شديد”، الأمر الذي يعني أن من المرجح بدرجة كبيرة وقوع هجوم بعد انفجار ليفربول.

ووقع الانفجار أمام هذا المستشفى قبيل الساعة 11 بالتوقيت المحلي وغرينتش الأحد في وقت كانت بريطانيا تحيي ذكرى ضحايا الحروب في مناسبة “أحد الذكرى” وعلى بعد أمتار من كاتدرائية ليفربول حيث تجمع مئات الجنود وقدامى المحاربين وحشود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض