رياضة

“كونميبول” يطالب “فيفا” بتأجيل تصفيات مونديال 2022 بسبب كورونا

طلب اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم “كونميبول” من نظيره الدولي “فيفا” الاربعاء تأجيل مبارياته ضمن تصفيات مونديال 2022 المقررة في قطر، بسبب التفشي العالمي لفيروس كورونا المستجد.

وجاء في رسالة اتحاد “كونميبول” الى الأمينة العامة لفيفا السنغالية فاطمة سامورا “تخشى منتخبات أميركا الجنوبية عدم التمكن من الاعتماد على لاعبيها المحترفين في أوروبا، لأن القادمين من دول فيها مستوى مرتفع من العدوى يمكن وضعهم في حجر صحي”.

ومن المقرر أن تنطلق مباريات التصفيات في 26  مارس بمشاركة عشرة منتخبات. وتمتد التصفيات على مدى 18 مرحلة حتى  نوفمبر 2021.

وعبرت الرسالة عن موقف الأعضاء العشرة وهم الارجنتين، بوليفيا، البرازيل، تشيلي، كولومبيا، الإكوادور، الباراغواي، البيرو، الأوروغواي وفنزويلا. وطالبت الرسالة بتأجيل انطلاق تصفيات أميركا الجنوبية.

وسبق للاتحاد الدولي ان أعلن بالاتفاق مع الاتحاد الآسيوي، إرجاء مباريات التصفيات المزدوجة المؤهلة الى كأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023، والتي كانت مقررة في مارس ويونيو.

ويحترف العديد من لاعبي منتخبات أميركا الجنوبية في القارة الاوروبية، حيث ينتشر الفيروس المستجد بسرعة كبيرة.

مثال على ذلك، اختار مدرب الارجنتين ليونيل سكالوني ستة لاعبين محترفين في إيطاليا، حيث أدى الفيروس الى وفاة 827 شخصا في نحو أسبوعين فقط.

ولم يكشف الاتحاد القاري مصير بطولة كوبا أميركا المقررة في الأرجنتين وكولومبيا بين 12 حزيران/يونيو و12 تموز/يوليو.

وعطل الفيروس العديد من المسابقات الرياضية في مختلف انحاء العالم، على غرار بطولة إيطاليا في كرة القدم ودوري كرة السلة الاميركي للمحترفين، وستقام العديد من المنافسات دون جماهير.

أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى