مجتمع

ابتدائية مراكش تنطق حكمها في حق مفجر قضية “حمزة مون بيبي”‎

كمال اشكيكة – مراكش

خلال جلسة امتدت من زوال أمس الأربعاء ودامت إلى غاية الساعات الأولى من صباح اليوم، الخميس، قضت الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية، بإدانة رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان بالمغرب، المديمي محمد ب 22 شهرا حبسا نافذا.
ويتابع المديمي، بتهم “محاولة النصب والإبتزاز، إهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم، الوشاية الكاذبة، إهانة هيئة منظمة، بث وتوزيع وقائع كاذبة والتشهير”، وهي الأفعال المنصوص عليها وعلى عقوبتها في الفصل 447 من القانون الجنائي.
وتمت متابعة المديمي بعد تقديم حوالي 38 شكاية ضده، بينها شكايات تقدم بها كل من من وزير الداخلية، عبد الوافي الفتيت، العامل السابق لإقليم الحوز، يونس البطحاوي، ورئيس جامعة القاضي عياض بمراكش، وعبد اللطيف ميراوي، ورئيس مجلس بلدية أمزميز، ورئيس مجلس جماعة تامصلوحت، وموظف بولاية جهة مراكش آسفي، ومدير مصحة خاصة، وموثقة، العامل السابق لعين السبع الحي المحمدي بالدار البيضاء، عبد العزيز العفورة…
هذا، ويعتبر المديمي أحد أبرز مفجري الملف المعروف إعلاميا بقضية “حمزة مون بيبي” والذي تمت فيه إدانة الفنانة دنيا باطما ابتدائيا، ب 8 أشهر حبسا نافذا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض