المولديات في الشعر الملحونثقافةوقفات رمضانية

الداخلة.. انطلاق تظاهرة “ليالي المديح النبوي”

انطلقت، مساء أمس الجمعة بالداخلة، تظاهرة “ليالي المديح النبوي”، التي تنظمها المديرية الجهوية للثقافة بالداخلة – وادي الذهب إلى غاية 24 أبريل الجاري، في إطار برنامج “رمضانيات 2022”.

وتندرج هذه المبادرة، المنظمة بتعاون مع مجلس جهة الداخلة – وادي الذهب والمجلس الجماعي للداخلة، في إطار الأنشطة الثقافية والروحية التي دأبت المديرية الجهوية للثقافة على تنظيمها احتفاء بقدوم هذا الشهر الفضيل.

كما يأتي تنظيم هذه التظاهرة تفعيلا لمقتضيات المكون الثقافي من النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية للمملكة، الذي يروم الحفاظ على الموروث الحساني في شقه المتعلق بالمديح والسماع بالنظر إلى قيمته التاريخية والحضارية.

وتهدف هذه التظاهرة إلى إحياء تقليد المديح النبوي والسماع الروحي خلال شهر رمضان الأبرك، كما ترمي إلى صقل المواهب الفنية المحلية وإغناء المشهد الفني بالجهة، وذلك من خلال استضافة نجوم ومواهب من جهات أخرى بالمملكة.

واستمتع الحاضرون خلال الليلة الأولى من تظاهرة “ليالي المديح النبوي”، بفقرات متنوعة من فن المديح أدتها مجموعة السلام للأمداح النبوية للفلكلور الحساني برئاسة الفنان محمد باعيا، ومجموعة السعادة بقيادة المداح الخديم الحاجي، بالإضافة إلى الحضور المتميز للفنانة والإعلامية ماجدة اليحياوي.

وفي كلمة بالمناسبة، أبرز المدير الجهوي لقطاع الثقافة، المامون البخاري، أن تنظيم ليالي المديح في هذه الأجواء الروحانية يروم، بالأساس، إحياء تراث المديح والسماع النبوي الشريف، وكذا تقريب هذا اللون الراقي من كل عشاق الفن الملتزم والكلمة الموزونة.

وأضاف السيد البخاري أن هذه التظاهرة تستحضر البعد الروحي والديني في الموسيقى والحضارة المغربية الأصيلة عموما وفي هذه الجهة على وجه الخصوص، والتي ظل المديح النبوي حاضرا في مجتمعها البدوي من خلال الموشحات والأمداح الدينية التي يتم إنشادها في العديد من المناسبات.

وأشار إلى أن ليالي المديح الثلاث في الداخلة تعرف حضورا متميزا لنحو 15 فرقة من مدن الرباط والدار البيضاء وفاس والعيون والداخلة، تمثل أطيافا موسيقية وفنية مختلفة تتوحد في لون موسيقي واحد هو المديح النبوي.

وسيتم نقل فعاليات هذه الأماسي، التي تحتضنها دار الثقافة الولاء على مدى ثلاثة أيام، عبر صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالمديرية الجهوية للثقافة بالداخلة – وادي الذهب.

وتظل ليالي المديح النبوي، المفعمة بالمحبة للرسول عليه الصلاة والسلام وصحابته الأكرمين، من الطقوس الثقافية والروحية العريقة لدى ساكنة الصحراء المغربية خلال شهر رمضان الأبرك، ومكونا أصيلا من ثقافتها وموروثها المحلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض