مجتمع

تازة.. حملة للتبرع بالدم لدعم المخزون الجهوي

نظمت أمس الجمعة بمقر نقابة الصيادلة بتازة، حملة واسعة للتبرع بالدم تحت شعار” تبرع بالدم واجعل العالم ينبض بالحياة” وذلك بهدف سد العجز في احتياطي هذه المادة الحيوية بالمنطقة.

وتندرج هذه الحملة، التي نظمتها نقابة صيادلة تازة، بشراكة مع جمعية الحياة للمتبرعين بالدم بتازة، والمندوبية الإقليمية للصحة والحماية الاجتماعية بتازة والمركز الاستشفائي ابن باجة والمركز الجهوي لتحاقن الدم فاس –مكناس وبنك الدم بتازة، في إطار ترسيخ ثقافة التبرع بالدم في المجتمع، وتفعيلا لبرامجها السنوية، الهادفة إلى التحسيس بأهمية التبرع، وتجديد مخزون الدم.

وسعت هذه المبادرة إلى تقليص العجز الذي يسجله المركز الجهوي لتحاقن الدم بجهة فاس -مكناس، والمساهمة في إنقاذ حياة العديد من المرضى الذين هم في أمس الحاجة إلى هذه المادة الحيوية، خاصة النساء الحوامل والمصابين في حوادث السير وبالأمراض المزمنة.

وشارك في هذه البادرة الإنسانية عدد من ساكنة المدينة، ومجموعة من الصيادلة، بغية مواجهة الخصاص الكبير الذي تعاني منه مراكز تحاقن الدم، وتقليص العجز الذي يسجله المركز الجهوي لتحاقن الدم.

وفي هذا الصدد، صرح الدكتور مهدي عصامي، الكاتب العام لنقابة صيادلة تازة، لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن نقابة صيادلة تازة عملت على تنظيم هذه الحملة للتبرع بالدم تحت ضغط الخصاص المهول الذي تعرفه هذه المادة، وإسهاما منها في الحفاظ على صحة المواطنين، مبرزا أن هذه المبادرة تعتبر عملا إنسانيا نبيلا قبل كل شيء.

ومن جهته، أشار محمد العدوني رئيس جمعية الحياة للمتبرعين بالدم بتازة، الى أنه من المعروف أنه خلال شهر رمضان المبارك، يقل التبرع بالدم بسبب الصيام، وتحسبا للطوارئ، جاءت المبادرة لتحفيز الساكنة على التبرع، مسجلا تجاوب عدد مهم من المواطنين مع هذه الحملة، الثانية التي تنظم بتعاون بين الجمعية ونقابة الصيادلة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض