رياضة

باكياو يعلن اعتزاله لدخول غمار الانتخابات الرئاسية في بلده

أعلن اسطورة الملاكمة الفلبيني المخضرم، ماني باكياو، اليوم الأربعاء، اعتزال رياضة الفن النبيل للتركيز على أكبر نزال في مشواره السياسي، حيث يعتزم المنافسة على منصب رئيس البلاد، في الانتخابات المقررة في 2022.

وجاء الإعلان عبر رسالة بالفيديو وجهها باكياو لمتابعيه وعشاقه، من خلال صفحته الرسمية على “فيسبوك”.

وفي غشت الماضي خسر باكياو (42 سنة)، وهو عضو بمجلس الشيوخ في الفلبين، أمام الملاكم الكوبي يوردينيس أوجاس، في لاس فيغاس الأمريكية.

وباكياو الملقب بـ”باك مان” هو الملاكم الوحيد في التاريخ الذي حقق لقب بطولة العالم في ثماني فئات أوزان مختلفة، ويعتبر فخرا للفيليبينيين.

بدأ باكياو مسيرته في عالم الملاكمة المحترفة في يناير 1995 مقابل منحة قدرها ألف بيسوس (22 دولارا )، قبل أن يجمع ثروة تقدر بأكثر من 500 مليون دولار.

ودخل باكياو العمل السياسي في العام 2010، عندما انت خب نائب ا، قبل أن يصبح سيناتور في عام 2016. وقد أثار أحيان ا الجدل بتصريحاته المؤيدة لعقوبة الإعدام أو معادية للمثلية الجنسية.

لكنه يحظى بشعبية كبيرة في الأرخبيل الذي يبلغ تعداد سكانه 110 ملايين نسمة، حيث يحظى كرمه وطريقه للنجاح بعدما ولد في فقر مدقع بإعجاب وتقدير هائلين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
MCG24

مجانى
عرض